مصر المستقبل هى مدونة مصرية تهدف إلى كشف الفساد فى مصر بهدف الوصول لمستقبل أفضل لبلدنا الغالية مصر...
المقالات التى بالمدونة ليست جميعها للمدون وقد تكون منقولة من جرائد أو مدونات أخرى وقد تم إعادة نشرها رغبة فى توصيل أصوات أصحابها للقارئ المصرى المثقف,,,

الاثنين، 4 أكتوبر، 2010

منظمة أمريكية: وزارة الصحة المصرية سمحت بتداول أدوية تسبب تليف الكبد

 أصدرت منظمة الدواء الأمريكية تقريرا اليوم الاثنين، اتهمت فيه وزارة الصحة المصرية بتجاهل نداءاتها بوقف عرض بيع مستحضر "الأورليستات" الذي يباع في مصر تحت اسم "اورليستات" و"زينكال" و"أورلى كبسول"، والذي اكتشفت المنظمة أنه يسبب الإصابة بتليف الكبد للمرضى الذين يستخدمون هذه الأدوية، في علاج السمنة وتقليص الوزن وتغاضى مسئولو الوزارة عن الدواء وسمحوا بتداول المنتج الدوائي بالصيدليات المصرية، دون أن تتحرك اللجنة الفنية لمراقبة الأدوية بإدارة الصيدلة بالوزارة أو التفتيش الدوائي بالوزارة، والطامة الكبرى أنه يتم صرف تلك الأدوية دون وصفة طبية أو روشتة طبيب.

وبعد التجارب السريرية التي أجريت على الدواء خلال العامين الماضيين، إثر تلقي شكاوى بإصابة 32 مريضا يتناولون ذلك الدواء، بمرض تليف الكبد، اكتشفت المنظمة الأمريكية أن لتلك الأدوية آثار جانبية خطيرة إذا تناوله المواطنون بعد وجبة احتوت على نسبة أكثر من 30% دهون، بل الأكثر من ذلك، أن ذلك الدواء يسبب صداعا وحمى ويرقانا وبولا بنيا والآم بالبطن وغثيان وقئ وحكة وفقدان شهية لمتناوليه.

وقد فتحت السلطات الأمريكية تحقيقا على نطاق واسع وفى العديد من الصيدليات حول تلك الأدوية، في الوقت الذي لم تتحرك فيه مصر باتخاذ أي إجراء حول تلك الأدوية بل سهلت تداولها بالأسواق والصيدليات، ولم تضع توصيات منظمة الدواء والغذاء الأمريكية حول الدواء في عين الاعتبار، ومازال الدواء يتداول بنفس النشرات الداخلية القديمة التي لا تحذر من مخاطره.

على صعيد آخر، قامت الأردن بإرسال خطاب للشركة المنتجة - الشركة السويدية للصناعات الدوائية والتعقيم- تطالبها فيها بتنفيذ توصيات إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، وأن يتم تعديل النشرة الداخلية للعقار، وأن تتضمن معلومات جديدة حول الحالات التي يمكن أن تستخدم الدواء والتي لا يمكنها.

يذكر أنه قد تم تسجيل الدواء أورليستات لدى إدارة الغذاء والدواء الأميركية في عام 1999، كدواء يصرف بوصفة طبية لعلاج السمنة المفرطة، بالتزامن مع الحمية الغذائية قليلة السعرات الحرارية، وأيضاً لمنع عودة زيادة الوزن المفرط للمريض.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق