مصر المستقبل هى مدونة مصرية تهدف إلى كشف الفساد فى مصر بهدف الوصول لمستقبل أفضل لبلدنا الغالية مصر...
المقالات التى بالمدونة ليست جميعها للمدون وقد تكون منقولة من جرائد أو مدونات أخرى وقد تم إعادة نشرها رغبة فى توصيل أصوات أصحابها للقارئ المصرى المثقف,,,

الاثنين، 22 مارس، 2010

أحدى طرق التزوير

كنت مع موظف فى قسم شرطة بس كان جرىء .المسئول عن عمل بطاقات الانتخابات للأفراد وسألته عن وضع صوت المنتخب عن طريق النظام كيف يتم . فكشف أحدى الطرق قائلا

1- الناس بتقاطع الانتخابات ومابتروحش تدلى بصوتها مثلا أفراد عادية أو أحزاب معارضة بيقاطعوا العملية الانتخابية وليهم بطايق انتخابات فأعضاء الحزب الحاكم قبل قفل الصناديق يدلو بالصوت بالبطايق الخاصة بالفرد اللى مايرحش نيابة عنه ودة طبعا حقهم لاأننا أدينلهم الفرصة وأحنا ماروحناش ياريت كل واحد معاه بطاقة انتخابية يروح ويدلى بصوته ينتخب اللى هو عاوزه يعمل اللى عليه

2- قابلت راجل تانى كان فى لجنة بيقول فى بولاق أعتقد دخل عليه ضابط أمن دولة برتبة عقيد ومعه مساعدين 2 ضباط وسأل الرجل كم واحد انتخب فقال له الاقبال ضعيف جدا . فأمرة الضابط بفتح الصندوق وعلم على الاوراق على مرشح الحزب الوطنى فلما أعترض قاله انت عاوز مرشحنا يسقط فصمت الرجل وشمعوا الصناديق وكل عام وانتم بخير

3- طيب حاجة انا شفتها بعينى عند مدخل الخصوص محافظة القليوبية يوم انتخاب أعضاء مجلس الشعب الدورة الماضية رأيت بوكس شرطة يجمع الشباب قصرا للتصويت لصالح الحزب الوطنى كان يجمعهم ويذهب بهم مقار الانتخاب ثم يعود ليأتى بغيرهم

4- حالة رابعة كان مشرف لجنة ما يجمع الاصوات من الناخبيين فدخل عليه مستشار مراقب العملية الانتخابية فقال له من أكتر الاصوات قال فلان وهذا ليس من الوطنى فقال له لا لاوزم الحزب الوطنى يكسب علم وارمى فى الصندوق

الخلاصة

كل من يحمل بطاقة انتخابية عليه الادلاء بصوته حتى لاتجعل غيرك يضع صوتك قصرا

2- على الاحزاب المحسوبة علينا الادلاء بصوتها وعدم مقاطعة الانتخابات حتى لايعطوا الفرصة لغيرهم للتزوير بصوتهم

3- مراقبة المجتمع المدنى للصناديق والقضاة الشرفاء والمواطنين الغيوريين على بلدهم ثم مطالبة بمراقبة دولية

4-تفتكروا ضباط الداخلية عاوزيين يلغوا قانون الطوارىء لاء ياسادة فمرتب أصغر ضابط فى الشهر بالبدلات مع استعمال قانون الطوارىء يصل الى 2000 جنيه فمابالك بمساعد وزير يصل الى 15 ألف لاأنه ببساطة يعمل بالطوارىء يعنى ظروف قاسية ياريت تتمسكوا بصوتكم وأدوه اللى انتوا عاوزينه مهما كان

بكدة حيكون الشعب أختار وساعتها مش مهم أختار مين تعالوا مرة تختار مش يجبرونا على الاختيار ياريت عدسات المصوريين الصحافة الفضائيات تتابع لجان الانتخاب

أرجوا نشر المقال فى كل مكان يعلم كل من يحمل بطاقة انتخابية أن صوته أمانة سيسأل عنه يوم القيامة لمن أعطاه

واللى عاوز بطاقة انتخابية ممكن تخدها من القسم اللى انت تابع له فى شهر أكتوبر ونوفمبر وديسمبر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق